“وثيقة المشروع” .. سر نجاح مشاريع صغيرة

مجال إدارة المشاريع

” إذا كان ميثاق المشروع بمثابة تعريف لكيفية قياس النجاح، فعندئذ بدون وثيقة المشروع، لا يمكن للمشروع ومدير المشروع أن ينجحا “- ريتا مولكاهي مؤلفة ومتحدثة في مجال إدارة المشاريع.

 

ذات صلة :

استثمر بمشاريع ناجحة بالتعاون مع متخصصين ناجحين

مشاريع نسائية متميزة.. درسناها لكم.. ونساعدكم في تأسيسها وتطويرها

10% فقط من المشاريع السعودية تنجح وتستمر

يرى كثير من خبراء ادارة مشاريع صغيرة أن أول وأهم خطوة عند بدء مشروع جديد، والرغبة في أن يتسم بالاحترافية ويرجى منه النجاح هو عمل وثيقة المشروع والتي تعرف باسم ” Project Charter”، والتي تعد ضمانة لسير المشروع على الطريق المرسوم له بدقة. أسئلة كثيرة تدور حول ماهية وثيقة المشروع وأهميتها، لذا نبدأ مقالنا بسؤال ما هي وثيقة المشروع؟
ميثاق المشروع هو إعلان عن بداية مشروع جديد، يضمن أن يبدأ مشروعك من المكان الصحيح، ومواءمته مع الأهداف التنظيمية الموضوعة له.  فهو بيان للأهداف والأشخاص الذين يشاركون في المشروع، وعملية تحديد لأدوار ومسؤوليات هؤلاء المشاركين، وغيرها من التفاصيل التي تجعله بمثابة خارطة طريق يتم العودة إليها دائما عند وجود عقبات أو ظهور مشكلات.
ويبقى السؤال حول أهمية وثيقة المشروع كأول خطوة قبل البدء في المشروع. ميثاق المشروع هو جزء لا غنى عنه في أي مشروع جديد، والأساس لنجاحه، فإنشاء مستند من صفحة واحدة يلخص المشروع ويمكن تحديثه بسهولة كلما توفرت معلومات جديدة. وترجع أهميته إلى الحفاظ على المشروع من الانحراف عن المسار المحدد له، من خلال التركيز على الأهداف والغايات المحددة سلفا، كما يفرض توضيح أهمية المشروع من خلال الإجابة على أسئلة مثل:
• ما هي فوائد هذا المشروع؟
• من سيتأثر بالمشروع؟
• كيف ستعرف أن المشروع ناجح؟

 

مشاريع صغيرة

مشاريع صغيرة

وتتعدد الفوائد التي يشتمل عليها الميثاق والتي تظهر مدى أهميته كالتالي:

1- الغرض الرئيسي من ميثاق المشروع هو “التأكد من إمكانيّة نجاحنا بالمشروع، وعدم انطوائه على مخاطر لا نستطيع إدارتها والتعامل معها بشكل فعّال”
2- بدونه سوف يفتقر مدير المشروع إلى السلطة، لن تكون هناك توقعات للمشروع ولن يتم تحديد نطاقه بوضوح.
3- تٌمكن الوثيقة من فهم المشروع واحتياجاته وأهدافه التجارية، حيث تصف الوثيقة الأهداف والصلاحيات والمردود النهائي المطلوب.
4- التأكد من متطلبات وحدود المشروع والمخرجات المتوقعة له، وبلورته جيدا، حتى لا يتحول إلى أفكار غير منظمة يتم نسيانها.
5- تعد الوثيقة عقد لصاحب المشروع، فيتم تحديد الأهداف، والأدوار والمسؤوليات من أجل إدارة ناجحة.
6- عملية إنشاء الميثاق هي الآلية التي تسهل العمل وتساعد على الإنجاز بأفضل صورة ممكنة، فمن خلال تلك الوثيقة يتم تحديد دورة حياة المشروع ، كما تصبح مرجعية للمدير  وفي النهاية يستخدم هذا الميثاق باستمرار لمعرفة ما إذا كان المشروع يقوم بما هو متوقع منه القيام به أم لا، ضمن الإطار الزمني المتوقع، وفي نهاية المشروع يتم عمل مقارنة بين الفوائد الفعلية والفوائد المتوقعة التي تم وضعها، لإعلان نجاح المشروع أو فشله. يلعب ميثاق المشروع دورًا حيويًا في السيطرة على المشروع، ويجعلك تعمل كالمحترفين، خاصة إذا كان أول مشروع تجاري تقوم به.
من هنا من هنا من هنا 

 

المصدر : المستشار لتطوير الأعمال 

المستشار لتطوير الأعمال

Your Turn To Talk

Leave a reply:

Your email address will not be published.